ننتظر تسجيلك هـنـا


{ إعلانات حَنينْ الشُوُق اليَوُميَة ) ~
{..:::فعاليات حَنينْ الشُوُق اليَوُميَة :::..}
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا Bullet For My Valentine - Your Betrayal
بقلم : ميتاليكا
قريبا قريبا
هذا الكيان...هو بمثابة الشمعة التي تضيء لنا طريقنا بكل حب ورعايه لهذه الروح الأسريه التي تعم بين أعضاء المنتدى وإدارييه ومشرفيه كلمة الإدارة

الشكر لكم ايها الاخوة الافاضل على كل ما قدمتم من مواضيع ومشاركات..مميزه سااهمت في نجااح هذا المنتدى الغالـي كلمة الإدارة


العودة   منتديات حنين الشوق > ·.·• {الاقسام الإســـــلآميه} •·.·° > ۩۞۩ حنين القرآن الكريم ۩۞۩

الملاحظات

الإهداءات

 
#1  
قديم 04-15-2019, 09:29 AM

نزف القلم غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
لوني المفضل Chocolate
 رقم العضوية : 5
 تاريخ التسجيل : Feb 2018
 فترة الأقامة : 721 يوم
 أخر زيارة : 07-23-2019 (06:29 AM)
 المشاركات : 10,149 [ + ]
 التقييم : 10113
 معدل التقييم : نزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond reputeنزف القلم has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

Awards Showcase

72 تفسير: (فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين)



تفسير: (فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين)
♦ الآية: ﴿ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ ﴾.
♦ السورة ورقم الآية: الأنبياء (88).
♦ الوجيز في تفسير الكتاب العزيز للواحدي: ﴿ وَكَذَلِكَ ﴾ وكما نجَّيناه ﴿ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ ﴾ من كربهم إذا استغاثوا بنا ودعونا.
♦ تفسير البغوي "معالم التنزيل": فذلك قوله عز وجل: ﴿ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ ﴾؛ أي: أجبناه، ﴿ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ﴾ من تلك الظلمات، ﴿ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ ﴾، من كل كرب إذا دعونا، واستغاثوا بنا، قرأ ابن عامر وعاصم برواية أبي بكر: {نُجِّي} بنون واحدة وتشديد الجيم وتسكين الياء؛ لأنها مكتوبة في المصحف بنون واحدة، واختلف النحاة في هذه القراءة، فذهب أكثرهم إلى أنها لحن؛ لأنه لو كان على ما لم يسم فاعله، لم تسكن الياء ورفع «المؤمنون»، ومنهم من صوبها، وذكر الفراء أن لها وجهًا آخر؛ وهو إضمار المصدر؛ أي: نجا النجاء المؤمنين، ونصب المؤمنين كقولك: ضرب الضرب زيدًا، ثم تقول: ضرب زيدًا بالنصب على إضمار المصدر، وسكن الياء في: {نجي} كما يسكنون في بقي ونحوها.
قال القتيبي: من قرأ بنون واحدة، والتشديد فإنما أراد ننجي من التنجية إلا أنه أدغم وحذف نونًا طلبًا للخفة ولم يرضه النحويون لبعد مخرج النون من الجيم، والإدغام يكون عند قرب المخرج، وقراءة العامة {ننجي} بنونين من الإنجاء، وإنما كتبت بنون واحدة؛ لأن النون الثانية كانت ساكنةً، والساكن غير ظاهر على اللسان، فحذفت كما فعلوا في إلَّا حذفوا النون من إن لخفائها، واختلفوا في أن رسالة يونس بن متى متى كانت؟ فروى سعيد بن جبير عن ابن عباس: أنها كانت بعد أن أخرجه الله من بطن الحوت، بدليل أن الله عز وجل ذكره في سورة الصافات، ﴿ فَنَبَذْنَاهُ بِالْعَرَاءِ ﴾ [الصافات: 145]، ثم ذكر بعده: ﴿ وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِائَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ ﴾ [الصافات: 147]، وقال الآخرون: إنها كانت من قبل بدليل قوله تعالى: ﴿ وَإِنَّ يُونُسَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ ﴾ [الصافات: 139، 140].
تفسير القرآن الكريم



 توقيع :
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas