كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟ - مملكة سحايب نجد
 

 

 

 الله يحييك معنآ هـنـا

{ اعلانات سحايب نجد ) ~
{ حصريات سحايب نجد   )
   
{ مجلة مملكة سحايب نجد  )
   
   
{..:::فعاليات مملكة سحايب نجدْ اليَوُميَة :::..}
التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم    المشرفة المميزه 

وريــد الـــشـــوق
بقلم : الاقشر

قريبا
هذا الكيان...هو بمثابة الشمعة التي تضيء لنا طريقنا بكل حب ورعايه لهذه الروح الأسريه التي تعم بين أعضاء المنتدى وإدارييه ومشرفيه كلمة الإدارة

الشكر لكم ايها الاخوة الافاضل على كل ما قدمتم من مواضيع ومشاركات..مميزه سااهمت في نجااح هذا المنتدى الغالـي كلمة الإدارة


 
العودة   مملكة سحايب نجد > ·.·• {الاقسام الإســـــلآميه} •·.·° > ۩۞۩ سحايب للرسول والصحابة الكرام ۩۞۩
 

الملاحظات

الإهداءات

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-22-2020, 03:15 PM
مركز الخليج
Awards Showcase
 
>
 عضويتي » 463
 جيت فيذا » May 2020
 آخر حضور » اليوم (09:59 PM)
آبدآعاتي » 76,428
 حاليآ في » جده
دولتى الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » العام ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » مرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond reputeمرافئ الذكريات has a reputation beyond repute
مشروبك   ice-lemon
قناتك mbc
اشجع hilal

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

م  


/ نقاط: 0

عيد سعيد  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 18

 
افتراضي كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟








لم يكن هناك من هو أرحم على المسلمين من البشر من نبينا صلى الله عليه وسلم , وصدق فيه قول ربنا سبحانه " لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ " , وقال أيضا " فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ " .



وهناك موقف في سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وقف فيه الكثيرون يتهمون عقولهم وأفهامهم ثم يجتهدون للوصول لحكمة النبي صلى الله وسلم ورحمته بالأمة فيه , وهو الموقف الذي كان مع الصحابي الجليل خباب بن الأرت رضي الله عنه ومعه جمع من الصحابة حينما ذهبوا يشتكون للنبي الكريم ما حل بهم من عنت ومشقة وعذاب على أيدي قريش ويطلبون منه نصرتهم والدعاء لهم .



فيروي البخاري عَنْ خَبَّابِ بْنِ الأَرَتِّ، قَالَ: شَكَوْنَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ مُتَوَسِّدٌ بُرْدَةً لَهُ فِي ظِلِّ الكَعْبَةِ فَقُلْنَا: أَلاَ تَسْتَنْصِرُ لَنَا أَلاَ تَدْعُو لَنَا؟ فَقَالَ: «قَدْ كَانَ مَنْ قَبْلَكُمْ، يُؤْخَذُ الرَّجُلُ فَيُحْفَرُ لَهُ فِي الأَرْضِ، فَيُجْعَلُ فِيهَا، فَيُجَاءُ بِالْمِنْشَارِ فَيُوضَعُ عَلَى رَأْسِهِ فَيُجْعَلُ نِصْفَيْنِ، وَيُمْشَطُ بِأَمْشَاطِ الحَدِيدِ، مَا دُونَ لَحْمِهِ وَعَظْمِهِ، فَمَا يَصُدُّهُ ذَلِكَ عَنْ دِينِهِ، وَاللَّهِ لَيَتِمَّنَّ هَذَا الأَمْرُ، حَتَّى يَسِيرَ الرَّاكِبُ مِنْ صَنْعَاءَ إِلَى حَضْرَمَوْتَ، لاَ يَخَافُ إِلَّا اللَّهَ، وَالذِّئْبَ عَلَى غَنَمِهِ، وَلَكِنَّكُمْ تَسْتَعْجِلُونَ»[1]

وفي رواية هامة ومشهورة فيها زيادة تقضي باحمرار وجه النبي صلى الله عليه وسلم , " .. فَقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللهِ، ادْعُ اللهَ لَنَا، وَاسْتَنْصِرْهُ، قَالَ: فَاحْمَرَّ لَوْنُهُ أَوْ تَغَيَّرَ، فَقَالَ .. الحديث" [2].

وهنا نحاول أن نصل للحكمة العظيمة من غضب النبي صلى الله عليه وسلم في الموقف الذي وقفت أذهان العلماء جميعا اجلالا له وتفكرا , وانتظرت أن يكون رد فعله غير ذلك نظرا لرحمة النبي الكريم صلى الله عليه وسلم الواسعة والتي تجلت في العديد من المواقف المشابهة .

وكانت اغلب الترجيحات لسبب غضب النبي صلى الله عليه وسلم هو ما لمحه من التعجل على الصحابة فأوصاهم بالصبر وضرب لهم الأمثلة على صبر الأولين وبشرهم بتمام الأمر وامتداد رقعة أهل الإسلام حتى تشمل الدول المحيطة بهم .

ولكن هذا السبب – مع وجاهته ووجود شواهد له في الحديث – لا يكفي وحده لغضب النبي صلى الله عليه وسلم واحمرار وجهه وجلوسه بعد توسده البردة وكل هذه من علامات الغضب .

فالنبي صلى الله عليه وسلم أعظم المربين وأكثرهم تفهما للنفس البشرية , وأعمقهم إدراكا لحقيقة تفاوت قدرات البشر على تحمل الأذى والبلاء , والمتأمل لسيره يدرك تماما أنه كان يعذر ويدعم ويساند كل من تضعف نفسه على تحمل البلاء الشديد , فرخص لعمار أن يقول كلمة الكفر إذا اشتد به البلاء ولم يتحمله , فعن مُحَمَّدِ بْنِ عَمَّارِ بْنِ يَاسِرٍ، قَالَ: أَخَذَ الْمُشْرِكُونَ عَمَّارَ بْنَ يَاسِرٍ فَلَمْ يَتْرُكُوهُ حَتَّى سَبَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَذَكَرَ آلِهَتَهُمْ بِخَيْرٍ ثُمَّ تَرَكُوهُ، فَلَمَّا أَتَى رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «مَا وَرَاءَكَ؟» قَالَ: شَرٌّ يَا رَسُولَ اللَّهِ، مَا تُرِكْتُ حَتَّى نِلْتُ مِنْكَ، وَذَكَرْتُ آلِهَتَهُمْ بِخَيْرٍ قَالَ: «كَيْفَ تَجِدُ قَلْبَكَ؟» قَالَ: مُطْمَئِنٌّ بِالْإِيمَانِ قَالَ: «إِنْ عَادُوا فَعُدْ» [3]

ومن المعلوم أن غضب النبي صلى الله عليه وسلم كان معلوم الأسباب لصحابته الكرام , فلم يكن ينطق عن الهوى , فما كان يغضب لنفسه قط وما كان ينتصر لها بل كان غضبه لله وحينما تنتهك حرماته سبحانه كما روت عائشة -رضي الله عنها- قالت: "والله ما انتقم لنفسه في شيء يؤتى إليه قط حتى تنتهك حرمات الله عز وجل، فينتقم لله عز وجل" [4]

وكان السبب الثاني في غضب النبي صلى الله عليه وسلم أن يتعرض المنهج الإسلامي لبادرة من بوادر ظهور خلل , فكان يغضب لتقويمه ولإشعار المسلمين بخطورة القضية لوأدها في مهدها .

فغضب النبي صلى الله عليه وسلم على رجل يطيل الصلاة حتى يفتن الناس وفيه بادرة لظهور تنطع في الأمة , فعن أبي مسعود رضي الله عنه، قال: ((أتى رجل النَّبي صلى الله عليه وسلم فقال: إني لأتأخر عن صلاة الغداة من أجل فلان مما يطيل بنا، قال: فما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قطُّ أشد غضبًا في موعظة منه يومئذ، قال: فقال يا أيُّها الناس، إنَّ منكم منفِّرين، فأيُّكم ما صلى بالنَّاس فليتجوز فإنَّ فيهم المريض، والكبير، وذا الحاجة)) [5]

وغضب النبي صلى الله عليه وسلم حينما حاول بعض الناس ترك الرخص التي رخصها الله لهم , فعن عائشة رضي الله عنها ((أنَّها قالت: رخَّص رسول الله صلى الله عليه وسلم في أمر، فتنزَّه عنه ناس من النَّاس، فبلغ ذلك النَّبي صلى الله عليه وسلم، فغضب حتَّى بان الغَضَب في وجهه، ثمَّ قال: ما بال أقوام يرغبون عمَّا رخِّص لي فيه، فوالله لأنا أعلمهم بالله وأشدَّهم له خشيةً)) [6].

وغضب صلى الله عليه وسلم بسبب ظهور بادرة من بوادر النزاع والتفرقة بين الأمة , فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: خرج علينا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ونحن نتنازع في القدر فغضب حتى احمر وجهه حتى كأنما فقئ في وجنتيه الرمان فقال: (أبهذا أمرتم أم بهذا أرسلت إليكم؟ إنما هلك من كان قبلكم حين تنازعوا في هذا الأمر، عزمت عليكم، عزمت عليكم ألا تتنازعوا فيه) [7] .

وغضب على عمر بن الخطاب حينما وجد في يده ورقات من التوراة , فأتى عمر بن الخطاب النبي صلى الله عليه وسلم بكتاب أصابه من بعض أهل الكتب فقرأه فغضب النبي صلى الله عليه وسلم فقال: " أمتهوكون فيها يا بن الخطاب والذي نفسي بيده لقد جئتكم بها بيضاء نقية لا تسألوهم عن شيء فيخبروكم بحق فتكذبوا به أو بباطل فتصدقوا به والذي نفسي بيده لو أن موسى صلى الله عليه وسلم كان حيا ما وسعه إلا أن يتبعني" [8]

فبعد هذه الأحاديث التي بينت غضب النبي صلى الله عليه وسلم الذي كان ينطلق من بادرة وجود خلل منهجي أو شرعي في الأمة الإسلامية , فكان يأتي غضب النبي مشعرا بأهمية وخطورة هذه الأدواء التي تهلك الأمم , ولو تطرق إليها باحث لوجد أن نشأة الفرق الهالكة في الإسلام كانت نتيجة عدم امتثالهم لهذه التربية النبوية ولتركهم هذه النصائح والتوجيهات التي تركها النبي الكريم الرحيم بأمته .

ونعود إلى حديث خباب رضي الله عنه لنبحث عن تصور أو فهم لغضب النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموقف مع عدم إهمال قول وترجيح العلماء الشراح للأحاديث النبوية الذين قالوا بان سبب غضبه كان تعجل الصحابة الذي كان موجودا بالفعل لان النبي صلى الله عليه وسلم قال في ختام الحديث " وَلَكِنَّكُمْ تَسْتَعْجِلُونَ " .

فتعجل الصحابة وأمره صلى الله عليه وسلم لهم بالصبر أمر معتبر في الحديث ولا إنكار له , ولكن التساؤل عن الغضب الذي لم يكن يصدر من رسول الله إلا حينما تنتهك محارم الله أو تظهر بادرة من خلل فكري أو منهجي في الإسلام يستوجب منه التوقف عنده وتنبيه الأمة .

وبالطبع لم يكن في الموقف ههنا انتهاك لمحارم الله في شئ , ولكن كان فيه بادرة من ظهور خلل منهجي عن مفهوم العبادة وعن تصور شكل وطبيعة النصر وحصره في إطار مخالف لما عليه الثوابت الإسلامية .

فمعلوم أن غاية مهمة المؤمن في الحياة الدنيا هي التعبد لله سبحانه تحقيقا للقضاء الشرعي بقوله سبحانه " وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ " , وأن مهمة المسلم في الدنيا بعمارتها والعمل على إقامة دين الله في الأرض والسعي لتعبيد الناس لله سبحانه هو جزء من رسالته

ومعلوم أيضا أن هذه العبادة لا تنتهي أبدا إلا بنهاية عمر الإنسان كما قال سبحانه " وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ " , والمعنى: اعبد يا محمد ربك حتى يأتيك الموت الذي أنت موقن به، وقد نقل الطبري في تفسيره عن كثير من السلف تأويلهم لليقين في هذه الآيات بالموت , وقال القرطبي: والمراد استمرار العبادة مدة حياته، كما قال العبد الصالح: وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حياً .

ولم يكن معيار نجاح المسلم في مهمته التعبدية يوما بتحصيل النتائج وتحقيق النصر أو شيء من ذلك , بل نجاحه يتمثل في استمراره على الطاعة وتمسكه بها وثباته عليها بلا أي تبديل ولا زيغ حتى آخر لحظة في حياته , وذلك على المستوى الفردي مع عمله وسعيه على تعبيد الأرض لله سبحانه بالقدرة التي يمتلكها ويبذل وسعه فيها حتى يأتيه الموت على ذلك , أما على ضمان النتائج أو تحققها فلا تمثل إطلاقا معيارا لنجاحه أو لفشله في مهمته .

ولقد مدح الله عباده الذين فهموا الغاية من وجودهم في الحياة فمات بعضهم شهيدا قبل أن يرى نتائجها , فأثنى الله عليهم بتحقيقهم المراد من وجودهم , فقال سبحانه : " مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " , فاعتبر نجاحهم هو تمسكهم بالمنهج والثبات عليه حتى اللحظة الأخيرة دون تبديل ولا تحريف ولا زيغ , فاستحق من مات منهم الإشادة بالفوز , وبُشر من لم يمت بعد بثناء الله عليه مادام مستمسكا بنفس منهجهم .

فعلى مستوى النتائج المادية أو الظاهرية , ماذا حقق شهداء أحد الذين نزلت فيهم هذه الآية الكريمة في الثناء عليهم من نتائج مادية ؟ لم تقم دولة إسلامية بعد ولم ينتصر الحق ولم تعل حتى لحظتها راية الإسلام على الأرض ولم يدحر الباطل ولم تتحقق نتائج ملموسة ولم تفتح مكة ولم تلح أية ملامح لانتصار الإسلام , ورغم هذا كان من بين شهداء أحد سيد الشهداء حمزة وعبد الله بن حرام الذي كلمه الله كفاحا بغير حجاب ومصعب بن عمير وغيرهم من أفضل شهداء الإسلام , - وغني عن التفصيل بيان فضل شهداء أحد , وغني عن البيان أيضا فضيلة حادثة أحد نفسها ودروسها العظيمة وأثرها الكبير في المسيرة -

ولا تقاس نجاحات المؤمنين في هذه الحياة الدنيا إلا بالمعيار الذي سبق وهو الثبات على الحق حتى الموت والسعي الجاد لنصرة دين الله وبذل النفس والنفيس في سبيله , وهذا ما نفهمه من انتصار غلام الأخدود مع انه قد قتل , ونفهم انتصار المؤمنين الذين كانوا معه رغم أن الحاكم الظالم قد خد لهم الأخاديد وأجراها بدمائهم , وهذا ما يمكننا فهمه واستشعاره أيضا من انتصار سحرة فرعون الذي أصبحوا كفار سحرة وأمسوا شهداء بررة مقطوعي الأيدي والأرجل من خلاف ومصلبين على جذوع النخل , فانتصروا بإيمانهم على ظالمهم .

وهذا هو مفهوم النصر عن الأنبياء الكرام , فالنصر كل النصر في أن يظل النبي الكريم – عليهم جميعا الصلاة والسلام – على دعوته لقومه مهما طال به الزمن متحملا في الله كل البلاءات حتى يتوفاه الله , ونحن كمسلمين مطالبون بألا نفضل نبيا على آخر بأية معايرر وخاصة المعايير المادية المتمثلة في عدد الأتباع , فيجمل لنا الرسول صلى الله عليه وسلم سيرة الأنبياء في هذا المشهد إذ يقول عبد الله بْنِ عَبَّاسٍ - رضي الله عنهما " لَمَّا أُسْرِىَ بِالنَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم جَعَلَ يَمُرُّ بِالنَّبِىِّ وَالنَّبِيِّينِ وَمَعَهُمُ الْقَوْمُ وَالنَّبِىِّ وَالنَّبِيِّينِ وَمَعَهُمُ الرَّهْطُ وَالنَّبِىِّ وَالنَّبِيِّينِ وَلَيْسَ مَعَهُمْ أَحَدٌ .." [9] , فيتبين من هذا أن هناك أنبياء كثيرين لم تكن لدعوتهم ثمرة مادية أبدا , فلم يتبعهم أحد ولم يؤمن بهم احد , ويأتون يوم العرض وليس معهم أحد , وما ينقص ذلك من مكانتهم ولا من قدرهم .

ومن هنا يتبين أنه ربما يكون غضب النبي صلى الله عليه وسلم من أن يتسبب الاضطهاد والتعذيب واستبطاء النصر من ظهور ارتباط غير صحيح عند أتباعه بأن مهمتهم الأولى هي تحقيق النصر المادي للإسلام , وان يعتبر كل منهم أن تأخر النصر نوع من الفشل , وينسى كل منهم أن النصر الحقيقي والمطلوب مرتبط فقط بالمسئولية الفردية الذاتية بالثبات على دين الله والسعي – السعي وليس تحقيق النتائج – والسعي بالعمل على نصرة الإسلام حتى يأتي الموت وهم على ذلك , وعلى ألا يشغل المسلمون أنفسهم بالنصر المادي وينشغلوا به عن النصر الحقيقي والنجاح الحقيقي في المهمة التي كلف بها المسلم في حياته .

أما عن النصر المادي , فلله عز وجل سنن لا تتخلف وتقدير محكم , فلا يعجل ربنا سبحانه بعجلة أي منا , وهذا النصر سيأتي لا محالة مصحوبا بالعمل الجاد من المؤمنين كما وعدهم الله " كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ " وقال سبحانه " وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِن بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ " , وبشر النبي الكريم خبابا رضي الله عنه وتحققت بشارته كما قال .
إن تسرب هذا المفهوم وشيوعه في الناس بربط النجاح في المهمة بتحقيق النتائج المادية يزيد من هم وغم المؤمنين – في أحوال وفي مواطن كثيرة في العالم الإسلامي - إذ يرون علو الباطل في الأرض ويزيدهم عناء ومشقة وإحباطا إذ يرون أن انتصار الإسلام بعيد المنال وانه لا سبيل مطلقا لعودة الناس إلى الدين , فربما ينقلب المسلم على عقبيه وربما يتسرب اليأس والخور إلى نفسه , وربما تتحول الحياة الإيمانية إلى حياة مادية تهتم بالعدد والنتائج المادية فحسب

فهذا انحراف خطير في الغاية من وجود المسلم في الحياة , ولعل هذا ما أغضب النبي صلى الله عليه وسلم هذه الدرجة من الغضب , فالخشية على الأمة وعلى تصوراتها ومعاييرها وأفكارها التي تنبع من عقائدها هي أكثر ما كان يغضب النبي صلى الله عليه وسلم .

هذا ولا ينبغي أن يجزم مسلم بأنه يمتلك الفهم عن مراد النبي صلى الله عليه وسلم أو عن أسباب تصرفاته ما لم يصرح به النبي صلى الله عليه وسلم أو ينقله احد صحابته الذين سمعوا منه , وستبقى كل هذه مجرد اجتهادات لمحاولة فهم واستيعاب وتعلم الدروس من سيرة النبي الكريم صلى الله عليه وسلم الذي جعله الله هاديا للمسلمين ورحمة للعالمين .



كلمات البحث

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات





;dt ktil yqf hgkfd lk ofhf ? ofhf




 توقيع : مرافئ الذكريات

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 07-22-2020, 03:49 PM   #2



 
>
 عضويتي » 399
 جيت فيذا » Apr 2020
 آخر حضور » اليوم (10:33 PM)
آبدآعاتي » 65,200
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »  Morocco
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » الأدبي ♡
آلعمر  » 30 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » البارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond reputeالبارزه has a reputation beyond repute
مشروبك
قناتك abudhabi
اشجع

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

م  


/ نقاط: 0

عيد سعيد  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 22

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



جزاك الله خير الجزاء
وجعله الله فى ميزان حسناتك
ورزقك الفردوس العلا من الجنه


 توقيع : البارزه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-22-2020, 07:33 PM   #3



 
>
 عضويتي » 489
 جيت فيذا » Jun 2020
 آخر حضور » اليوم (08:37 AM)
آبدآعاتي » 47,337
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » مناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond reputeمناضل الناصر has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: saudi arabia

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

م  


/ نقاط: 0

ب  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 18

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



بارك الله فيك على الجهد القيم
وفي انتظار جديدك
لك مني أجمل التحيات


 توقيع : مناضل الناصر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-22-2020, 07:45 PM   #4

مركز الخليج


 
>
 عضويتي » 117
 جيت فيذا » Jul 2018
 آخر حضور » 07-31-2020 (07:21 AM)
آبدآعاتي » 7,591
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »
جنسي  »
آلقسم آلمفضل  »
آلعمر  »
الحآلة آلآجتمآعية  »
 التقييم » سكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond reputeسكون الورد has a reputation beyond repute
مشروبك
قناتك
اشجع

اصدار الفوتوشوب : My Camera:

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

ي  


/ نقاط: 0

ش  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 5

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



جزاك الله خير على الطرح
وجعله الله بميزان حسناتك
عناقيد من الجوري تطوقك فرحاً
الله لايحرمنا من جديدك


 توقيع : سكون الورد

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-22-2020, 08:30 PM   #5



 
>
 عضويتي » 533
 جيت فيذا » Nov 2019
 آخر حضور » اليوم (02:50 AM)
آبدآعاتي » 28,855
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »  Iraq
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » سمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond reputeسمر البابلي has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

 آوسِمتي »
Awards Showcase
تكريم  


/ نقاط: 0

اا  


/ نقاط: 0

ب  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 7

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



جزاك الله كل خير




 توقيع : سمر البابلي

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-23-2020, 02:20 AM   #6

مركز الخليج


 
>
 عضويتي » 488
 جيت فيذا » Jun 2020
 آخر حضور » يوم أمس (11:22 PM)
آبدآعاتي » 12,577
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »  Egypt
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 50 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » متزوج ♔
 التقييم » الدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond reputeالدكتور على has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera:

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

م  


/ نقاط: 0

ق  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 8

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



تحياتى وتقديــرى
طرح في غآية آلروعه
كروعة آختيآرك آلرآقي
آخترت وآبدعت في آلآختيآر

كل الشكر وكل التقدير لحضرتك
في آنتظآر جديدك
لك كل تحياتى وتقديرى وحبى

الدكتــور علـى


 توقيع : الدكتور على

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-23-2020, 04:15 AM   #7



 
>
 عضويتي » 464
 جيت فيذا » May 2020
 آخر حضور » يوم أمس (08:11 PM)
آبدآعاتي » 14,984
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
 التقييم » روح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond reputeروح الامل has a reputation beyond repute
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: saudi arabia

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

م  


/ نقاط: 0

عيد سعيد  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 13

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



سلمت يدآك على روعة الطرح
وسلم لنآ ذوقك الراقي على جمال الاختيار ..
لك ولحضورك الجميل كل الشكر والتقدير ..
اسأل البآري لك سعآدة دائمة


 توقيع : روح الامل

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 07-23-2020, 06:22 AM   #8

مركز الخليج


 
>
 عضويتي » 532
 جيت فيذا » Jul 2020
 آخر حضور » اليوم (07:32 PM)
آبدآعاتي » 1,223
 حاليآ في »
دولتى الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » أعزب ♔
 التقييم » جارح has much to be proud ofجارح has much to be proud ofجارح has much to be proud ofجارح has much to be proud ofجارح has much to be proud ofجارح has much to be proud ofجارح has much to be proud ofجارح has much to be proud of
مشروبك   7up
قناتك abudhabi
اشجع ithad

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: saudi arabia

 مُتنفسي هنا

 آوسِمتي »
Awards Showcase
ص  


/ نقاط: 0

ق  


/ نقاط: 0

لضيوف  


/ نقاط: 0

  كل الاوسمة: 4

 

افتراضي رد: كيف نفهم غضب النبي من خباب ؟



كل شخص يدرس مواقف الرسول صلى الله عليه وسلم بيتكشف اهداف وفوائد مختلفة
جزاك الله كل خير


 توقيع : جارح

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
النبي, خباب, نفهم

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض التفاصيل الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع منذ بعد 08-14-2020, 09:32 PM (إعادة تعين) (حذف)
لا توجد أسماء لعرضهـا.
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصحابي خباب بن الأرت العادي ۩۞۩ سحايب للرسول والصحابة الكرام ۩۞۩ 20 08-12-2020 02:39 PM
حتى النبي محمد له رأي آخر أبو محمـد ۩۞۩ سحايب للرسول والصحابة الكرام ۩۞۩ 15 07-25-2020 02:37 AM
خبر الموسم وربيع مزهر ومئويه تنثر حبات اللؤلؤ في سحايب نجد ابو محمد مبروك نورا ديزاين ۩۞۩ {قسم لتنفيذ طلبات التصميم } ۩ 12 07-18-2020 01:12 AM
قصص الانبياء | النبي آدم (ع) خجل الورد ۩۞۩ القصص والروايات الاسلاميه ۩۞۩ 17 07-13-2020 07:56 AM

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
Loading...


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2020 DragonByte Technologies Ltd.

دعم وتطوير نواف كلك غلا

This Forum used Arshfny Mod by islam servant